رسالة إلى إبنى

اكتب لك حتى لا تنسى
حين سألتنى لما لم يعد يتذكرنا البعض
لما لم نعد نلتقى
مع من نحب.
حبيبى تعددت الأعذار
يقول البعض أن الحياة تلاهى
والبعيد عن العين بعيد عن القلب
ويقول جدك ان ان البشر يتذكرون الناجح فقط
وإن سألتنى فإننى أرى البشر كأمواج البحار
فى العادى لا يمكثون
يأتون عندما يحين موعد لقاءهم
ثم يختفون
بعضهم لا يقوى على الارتطام بالشاطىء
فيتلاشون مع الامواج
بعضهم يندفع بقوة فيتركوننا كالحطام
والبعض نقابلهم فى ذروة الموجة
أحلامهم أكبر من التوقف
أكبر من مردود لحظة لقاءنا
والبعض قد عكر البحر صفاءهم
فإمتلئ قلبهم برواسب أعماقه
يحملون عبء الماضى
يتوارون عنا
يتهربون من اللقاء
لا يعرفون سوى الهجر
وبعضهم يأتى بثبات
فيختلطون برمال حياتنا
ولكن يتبخرون مع نسيم البحر
يخرجون كما دخلوا
حبيبى لا أعرف لما لم نعد نرى من نحب
ولكننى اعرف ذلك
أننا يجب ان نجد مكان ف قلوبنا للتسامح
لكل من رحل
ولكل من لم يعد يتذكرنا
ولكل من غيرت الحياة قلبه
لان قلوب العباد
بين إصبعين من أصابع الله

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s